القلعة نيوز - شيعت مديرية الأمن العام وذوو الشهيد الملازم أول إبراهيم تيهي العمرو جثمانه الطاهر إلى مثواه الأخير بعد صلاة عصر اليوم في مسقط رأسه في بلدة الجدعا في محافظة الكرك وسط حضور جمع غفير من أهله وزملائه وأبناء الأردن من مختلف المحافظات.


وجرت للشهيد العمرو مراسم تشييع عسكرية مهيبة حيث حمل على أكتاف رفاقه في السلاح من منتسبي الأمن العام ملفوفاً بالعلم الأردني.
وشارك في تشييع جثمان الشهيد العمرو مدير الأمن العام اللواء الركن احمد سرحان الفقيه وعدد من ضباط وضباط صف وإفراد الأمن العام والأجهزة الأمنية الأخرى.
وقدم اللواء الركن الفقيه أحر التعازي والمواساة لذوي الشهيد باسمه ونيابة عن منتسبي الأمن العام وأبناء الأردن جميعا.
وكان العمرو قد ارتقى شهيداً أمس الخميس متأثراً بإصابته من قبل احد الأشخاص إثناء أدائه لواجبه المقدس حاملاً راية الأمن ملبيا نداء الواجب.