القلعة نيوز - اقتحمت مجموعة من المستوطنين باحات المسجد الأقصى، الاثنين، للمرة الأولى منذ إغلاقه الجمعة الماضي بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال.  وذكرت القناة العبرية السابعة أن الاقتحام جاء دون مرافقة من حراس المسجد الأقصى.  وفي العادة يرافق حراس المسجد مجموعات المستوطنين المقتحمة لمنع أي تجاوزات من المستوطنين ولاسيما الصلوات التلمودية داخل الباحات.  وتجول المستوطنون المقتحمون في ساحات الأقصى، وألقى بعضهم شروحات مزعومة عن علاقتهم بالمسجد الأقصى.