القلعة نيوز

 

أوتاوا  - أكد رئيس وزراء حكومة مقاطعة كيبيك فيليب كويلارد أن الحصول على وضع لاجىء في كندا ليس أمرا سهلا.

وقال إن طالبي اللجوء إلى كندا يجب أن يفهموا أنه ليس من السهولة الحصول على وضع لاجىء في كندا .

واضاف كويلارد في مؤتمر صحفي اليوم أنه من الأهمية بمكان أن يعرف أى شخص يفكر في الإنضمام إلى موجة الأشخاص الذين عبروا حدود الولايات المتحدة إلى كندا في الأسابيع الأخيرة ما سوف يواجهونه.

وتابع "لا يمكننا أن نأخذ آمال الناس بعيدا، ولكن يجب أن يقدم للناس صورة حقيقية عن الوضع خاصة الأشخاص الذين مازالوا في الولايات المتحدة وربما يميلون إلى القيام بنفس الشىء" .

وأشار كويلارد إلى أن 1798 شخصا عبروا الحدود الكندية الأميركية في الأسبوع الأول من شهر آب الجاري للمطالبة بوضع لاجىء.

وأكد رئيس وزراء كيبيك أن هناك قواعد صارمة تنظم من يحصل على اللجوء السياسي في كندا، موضحا أنه من الناحية التاريخية لم يتم الموافقة إلا على نصف المتقدمين فقط.

كما أوضح أن مقاطعة كيبيك قبلت فقط 207 طلبات من بين 412 طلبا من اللاجئين من هاييتي بعد الزلزال المدمر الذي ضرب البلاد في عام 2016 .

وقال كويلارد إن العديد من الذين وصلوا إلى كيبيك في الأسابيع الأخيرة كان مدفوعا بشائعات كاذبة بأن الدخول إلى كندا سيكون أمرا سهلا.

--(بترا)