القلعة نيوز - في ظاهرة غريبة وفريدة من نوعها , شوهد عدد من طلاب المدارس الأردنيين يذهبون الى مدارسهم عن طريق ركوبهم فوق تنك مياه ويقفون عليه من الخلف ويتخذونه كوسيلة مواصلات حقيقية دون أي خوف من وقوع الحوادث .

والغريب في الأمر أن سائق تنك المياه كان يسمح بركوب الأطفال معه وهو ما يعبر عن مدى الاستهتار بالأرواح , وقد برر الأطفال ركوبهم التنك لأنه لا يوجد وسيلة مواصلات لمدارسهم ولا يريدون التعطل .

وقد استنكر العديد من المواطنين من شهود العيان الذين رأوا الواقعه ما حدث مؤكدين أن مثل هذه الأفعال تشكل خطرا على حياة الطلاب ويجب وقفها فورا .