القلعة نيوز - اختتمت اليوم الخميس فاعليات دورة تدريبية في مجال 'معالجة المياه والمياه العادمة ' نظمتها جمهورية سنغافورة بالتعاون مع مؤسسة التدريب المهني بمعهد ماركا للتدريب السياحي والفندقي، ضمن مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين.

وشارك في الدورة التي استمرت خمسة ايام خبرات سنغافورية ومشاركين من دولة قطر الشقيقة ومؤسسات المجتمع المدني وشركات محلية تمثل القطاعين العام والخاص ومدربين متخصصين من مؤسسة التدريب المهني.

وقال مدير عام المؤسسة المهندس هاني خليفات ان انعقاد هذه الدورة يعتبر ثمرة تعاون اردني سنغافوري بدأ في عام 2006 خلال توقيع مذكرة التفاهم بين الحكومتين.

وبين خليفات ان مؤسسة التدريب المهني بنت شبكة من العلاقات الدولية والتي على راسها التعاون مع سنغافورة في مجال التدريب المهني على اعتبار ان الخبرة السنغافورية من الخبرات المميزة والرائدة في العالم، املا المزيد من الدعم وخصوصا بمجالات تدريب المدربين وتطوير الاعمال الريادية وتطوير المناهج الدراسية.

واشار الى ان تنفيذ مشروعات تطوير المؤسسة وبناء قدراتها وتطوير ادائها بالاستفادة من الخبرة السنغافورية سيسهم في خدمة التنمية لا سيما وان الاردن يعاني من شح في الامكانيات والمصادر الطبيعية وازدياد ظاهرة البطالة في ظل الظروف التي تمر بها منطقة الشرق الاوسط.

يشار الى هذه الدورة تعد الرابعة في مجال معالجة المياه والمياه العادمة وذلك لتنفيذ حزمة المساعدات التقنية المقدمة من حكومة سنغافورة للأردن في اطار الزيارة التي قام بها رئيس وزراء سنغافورة للأردن في عام 2014.

بترا