القلعة نيوز - البحث الجنائي يحذر من رسائل يتم يداولها عبر شبكات التواصل الاجتماعي وبرامج التراسل عبر الهواتف الذكية تستخدم اسم الادارة للترويج لحوادث غير حقيقية تثير الخوف لدى الاخوة المواطنين.

قال مصدر امني ان العاملين في وحدة الجرائم الالكترونية في ادارة البحث الجنائي باشروا تتبع عدد من الرسائل غير الحقيقية والمروسة باسم ادارة البحث الجنائي بعد ان رصد تداولها في الايام الماضية عبر مختلف وسائل التواصل الاجتماعي وبرامج التواسل عبر الهواتف الذكية والتي تتحدث من وقوع اشخاص ضحيه لجرائم متعددة منها قيام مجهولين وفي الطريق العام بتخديرهم بواسطة بطاقة تعريفية توضع عليها مادة مخدرة واختطافهم بعد ذلك وان كل ما تحويه تلك الرسائل وهو من نسج الخيال وعار عن الصحة ويخالف العقل والمنطق وتم نفيه لاكثر من مره على مدار اعوام عديدة سابقة .

واكد المصدر الامني ان مديرية الامن العام بمختلف اداراتها هي دوما السباقة ومن تبادر عبر قنواتها ووسائلها المعتمدة وبالتعاون مع كافة وسائل الاعلام بالتحذير والتنويه حول مختلف الجرائم ووضع الاخوة المواطنين بكافة ملابساتها وتفاصيلها وكيفية تجنبها وطرق الابلاغ عنها خاصة في حال ظهور اية اشكال جديدة للجرائم .

واهاب المصدر بالاخوة المواطنين قبل تداول مثل تلك الرسائل التاكد من صحتها ومصدرها وعدم التعامل معها او تبادلها ونشرها دون التوثق من ذلك لكي لا يكونوا قد ساهموا عن دون قصد في نشر الاشاعات والمخاوف لدى الاخوة المواطنين حول وقائع غير صحيحه ولا تمت للحقيقة بصلة اضافة الى انها توجب الملاحقة القانونية في حال ثبوت ان كتابتها وبثها كان بقصد به نشر تلك المخاوف بين افراد المجتمع .