القلعة نيوز

أحبطت دوريات مكافحة التهريب الجمركي محاولة لتهريب 500 كرتونة فستق حلبي بوزن إجمالي 5 أطنان وكذلك 433 صوبة كهرباء كانت مخبأة داخل صهريج معد لنقل الاسمنت حيث كانت المهربات مخبأة ضمن مخابئ سرية معدة خصيصاً لغايات التهريب.
وبين مدير مديرية مكافحة التهريب عقيد جمارك أحمد العكاليك في بيان اليوم الثلاثاء، انه وبعد أن وردت معلومات حول وجود مهربات داخل أحد الصهاريج المعدة لنقل الإسمنت تم مراقبة الصهريج من قبل دوريات مكافحة التهريب العاملة في الجنوب وتم ملاحقته بعد أن رفض التوقف للتفتيش.

وأضاف العكاليك أن مركبة أخرى حاولت إعاقة عمل دوريات الجمارك لتأمين فرار الصهريج وعلى الفور قامت دوريات المكافحة بالتعامل مع الواقع وتم إيقاف الصهريج والمركبة المرافقة له وضبطهما دون أن يصاب أحد بأذى، حيث تم التحفظ على الصهريج والمركبة داخل قسم دوريات المكافحة وتم المباشرة بتفتيش الصهريج ليتم العثور على المواد المضبوطة في مخابىء سرية وفي ظروف غير ملائمة لحفظ المواد الغذائية.

ومن جانب آخر تمكنت دوريات المكافحة من ضبط صهريج مخصص لنقل المواد النفطية وبداخله كمية من الألبسة والأحذية المهربة، حيث تم التحفظ على المحتويات لحين استكمال الإجراءات الجمركية والقانونية حسب الأصول.