القلعة نيوز
 الاناضول

أعلنت كوريا الشمالية، اليوم السبت، أنها ستتوقف عن تجاربها النووية وإطلاق الصواريخ الباليستية العابرة للقارات، في خطوة لقيت ترحيبا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

جاء ذلك خلال اجتماع للزعيم الكوري الشمالي، كيم جونغ أون، باللجنة المركزية للحزب الحاكم.

وقال كيم في تصريحات نقلتها وكالة أسوشيتد برس عن وكالة الأنباء الرسمية في بيونغ يانغ، أن قرار التوقف عن تلك التجارب جاء "لأن الوضع في كوريا الشمالية يتغير سريعا لصالح الثورة الكورية منذ الإعلان العام الماضي عن إكتمال القوى النووية".

وأضاف أن بلاده "وصلت إلى مستوى لم تعد فيه بحاجة إلى إجراء تجارب (نووية) تحت سطح الأرض، أو اختبار صواريخ عابرة للقارات".

وأعلن كيم أن بلاده ستغلق منشأة التجارب النووية في "بيونغي- ري"، وهي الموقع الوحيد المعروف للتجارب النووية في كوريا الشمالية، حسب أسوشيتد برس.

ترامب رحب على الفور بهذا الإعلان، ونشر ترامب تغريدة عبر حسابه بتويتر قال فيها: "هذا نبأ جيد لكل من كوريا الشمالية والعالم، وتقدم كبير".

وأضاف أنه يتطلع إلى لقائه المقبل مع كيم جونغ أون.

والثلاثاء الماضي، أعلن ترامب أن لقاءه مع الزعيم الكوري الشمالي يمكن أن يعقد بداية يونيو / حزيران المقبل أو قبل ذلك.