القلعة نيوز
زار رئيس مجلس النواب المهندس عاطف الطراونة دار «الدستور» أمس مهنئاً الزميل مصطفى الريالات بتوليه مهام رئاسة تحرير الصحيفة.
وفي اللقاء الذي حضره رئيس مجلس الإدارة محمد داودية وعدد من أعضاء المجلس والمدير العام د.حسين العموش وعدد من الزملاء مساعدي رئيس التحرير قال الطراونه إن مجلس النواب على تماس مع مختلف القضايا الوطنية، ويرى في الأوضاع الصعبة التي تعانيها الصحف اليومية في صميم اهتمامات المجلس، وسيوليها الدعم والإسناد المطلوبين.
وقال رئيس مجلس النواب إن «الدستور» وزميلاتها من الصحف الورقية تستحق الدعم والإسناد، ولطالما كانت خط دفاع أول عن قضايا الوطن، وحملت رسالة الدولة الأردنية بكل أمانة وحرص ومسؤولية.
وتطرق الطراونة إلى عدة ملفات على الساحة المحلية، بخاصة التعديلات على قانون الضريبة، قائلاً إن موقفه من التعديلات واضح ويذهب بأهمية الشروع بحوار وطني حيال التعديلات للتوصل إلى تفاهمات تفضي إلى آليات لجهة عدم المساس بالطبقة محدودة الدخل، وإعادة النظر بمسألة توسيع شريحة دافعي الضريبة، مشدداً على أهمية محاربة التهرب الضريبي بوصفه جريمة بحق الوطن.
من جهته قال داودية إن «الدستور» تقدر عالياً الدور الكبير الذي يقدمه مجلس النواب حيال مختلف القضايا الوطنية، مشيداً بالموقف الصلب والواضح من المجلس حيال ملف نقل السفارة الأمريكية إلى القدس.
وقال الزميل ريالات إن «الدستور» كانت وستبقى على العهد حاملة لرسالة الدولة الأردنية، ومتعمقة في قضايا المواطنين، تشيرُ إلى مكامن الخلل وتضع الحلول أحياناً بين يدي المسؤولين، مؤكداً تقدير «الدستور» لمجلس النواب ودوره التشريعي والرقابي الذي زخر في دورته العادية الثانية بعديد المنجزات التي تستحق الإشادة والثناء.