القلعة نيوز: خاص
وجة الدكتور اسماعيل السعودي عدد من الملاحظات الى من يهمة الامر بخصوص التقدم لمنصب رئيس الجامعة الاردنية ............................................................................................................................................ وتاليا ما كتبة الدكتور السعودي    ........................................................ إذا كانت الأخبار عن تقدم بعض رؤوساء الجامعات الحكومية الحاليين لمنصب رئيس الجامعة الأردنية صحيحة، فهذا يعني عدة أمور: ١- عدم قناعة هؤلاء بجامعاتهم التي تم اختيارهم لها دون غيرهم.
٢- اعتبارهم هذه الجامعات خطوة لما هو أكبر، وأنهم أكبر منها.
٣- انشغال هؤلاء بطموحاتهم الإدارية، وتركهم تطوير جامعاتهم والنهوض بها.
٤- على مجالس أمناء هذه الجامعات اتخاذ قرارات حاسمة تجاه هؤلاء الرؤوساء الذين لا يأخذونهم ولا الجامعات (بالعين الجليلة).
٥- على مجلس التعليم العالي صاحب الأمر بما يخص اختيار رؤوساء الجامعات، عزل هؤلاء من سدة الرئاسة التي هم فيها الآن.
٦- على مجلس أمناء الجامعة الأردنية عدم النظر بطلبات هؤلاء؛ لأنهم سيتركون الأردنية إذا جاء عرض أفضل لهم.
٧- نحترم طبعا كل صاحب طموح وتطلع للأفضل، لكن بعد أن يبدع في جامعته، ويثبت لنا أنه أهل لكل فضل ومكرمة.
#الجامعة_الأردنية