القلعة نيوز

تعادل منتخبنا الوطني لكرة القدم مع نظيره الألباني دون أهداف في المباراة الودية التي جرت، الأربعاء، على ستاد الباسان في العاصمة الألبانية تيرانا، ضمن استعدادات النشامى لكأس آسيا 2019.

وينتظر أن يغادر المنتخب فجراً إلى زغرب في رحلة تمتد لنحو 12 ساعة، استعداداً لخوض لقاء ودي أخر الاثنين القادم أمام كرواتيا وصيف بكل كأس العالم 2018.

وقدم المنتخب أمام ألبانيا مستوى جيد نسبياً خاصة في الشوط الثاني، حيث دخل المدرب فيتال بوركلمانز بتشكيلة ضمت معتز ياسين، يزن العرب، طارق خطاب، محمد الباشا (براء مرعي)، فراس شلباية، ياسين البخيت، عبيدة السمارنة (يوسف الرواشدة)، بهاء عبد الرحمن (محمود مرضي)، خليل بني عطية، احمد عرسان (بهاء فيصل)، سعيد مرجان (موسى التعمري).

وتحمل دفاع النشامى ضغط أصحاب الأرض في الشوط الأول، معتمداً على الهجمات المضادة مع النهج التكتيكي الجديد للمنتخب الوطني (3-5-2)، وكاد ان يسجل عبر البخيت وعرسان بعد انطلاقات سريعة من خلال الأطراف.

تحسن أداء المنتخب تدريجياً في الشوط الثاني مع سلسلة التبديلات التي أجراها المدرب، وامتلك الكرة في ملعب الفريق الألباني ببعض المناسبات، دون أن ينجح في التسجيل، لينتهي اللقاء بتعادل طمأن الجهاز الفني على الانضباط التكتيكي والتماسك الدفاعي للنشامى قبل موقعة كرواتيا.

.. فيتال يؤكد رضاه

من جهته، عبر مدرب النشامى عن رضاه بشكل عام عن الاداء خاصة في الشوط الثاني، مؤكداً ان المنتخب سيواصل تحسنه بشكل تدريجي مع مرور الوقت.

وقال: انا فخور بكافة اللاعبين قياساً بما قدموه من جهد خلال الشوطين.. نتيجة التعادل في البانيا تعد جيدة، وارتكبنا بعض الأخطاء التي كاد ان يستغلها أصحاب الأرض، لكننا نجحنا في تصحيحها سريعاً، كما اشركنا اكبر عدد من اللاعبين وقدموا انفسهم بشكل جيد.

 

.. النشامى الى كرواتيا

في ذات الاتجاه، يغادر المنتخب فجر الخميس الى كرواتيا، استعداداً للقاء أصحاب الأرض عند العاشرة الا ربع مساء الاثنين 15 تشرين اول الجاري مع ختام المعسكر التدريبي للنشامى.

وينتظر ان يصل وفد النشامى الى زغرب في ساعات الليل، على ان يبدأ تدريباته في كرواتيا الجمعة.

ويضم وفد المنتخب الوطني مدرب النشامى فيتال، مدير المنتخب اسامة طلال، المدرب المساعد ستيفان فان ديرهايدن، مدرب الحراس اليكس فينسيل، مدرب اللياقة كريم مالوش، المسؤول الاعلامي محمد العياصرة، الطبيب نزار بشتاوي، والمعالجين ياسر خيرالله وطلعت مهران وطاهر النجار وديميتري لويتي، ومسؤولي اللوازم جرير المخامرة وهشام البلاونة، الى جانب المحلل الفني ينال مالكوش ومسؤول الانتاج في الاتحاد سالم حمدان.

في المقابل، يضم الوفد 27 لاعباً هم: عامر شفيع، معتز ياسين، احمد عبد الستار، عبدالله الزعبي، يزن العرب، براء مرعي، محمد الباشا، ابراهيم الزواهرة، طارق خطاب، محمد الدميري، ابراهيم دلدوم، فراس شلباية، عدي زهران، جونثان التميمي، عبيدة السمارنة، بهاء عبد الرحمن، يوسف النبر، سعيد مرجان، خليل بني عطية، محمود مرضي، صالح راتب، ياسين البخيت، موسى التعمري، احمد عرسان، يوسف الرواشدة، بهاء فيصل وعدي القرا.

ويدخل المنتخب منافسات كأس آسيا في السادس من كانون الثاني من العام المقبل 2019، حيث يستقر في المجموعة الثانية الى جانب استراليا وسوريا وفلسطين.