القلعة نيوز بترا
ثمن رئيس وأعضاء لجنة التوجيه الوطني والإعلام النيابية لدى زيارتهم اليوم الأربعاء دائرة الأرصاد الجوية، الدور الكبير الذي تضطلع به الدائرة، مؤكدين أهمية دعمها ليتسنى لها الاستمرار بواجبها الوطني المميز.
وقال رئيس اللجنة النائب محاسن الشرعة، إن زيارة اللجنة لدائرة الأرصاد الجوية تأتي انطلاقا من دورها الرقابي، مشيرا إلى أن اللجنة اطلعت خلال زيارتها على العديد من المهام الملقاة على عاتق الدائرة والتي من أهمها: مراقبة الظواهر الجوية والمناخية، واصدار النشرات الجوية والتحذيرات المبكرة من المخاطر الناتجة عن الظروف الجوية والمناخية، بالإضافة إلى مدى الانعكاسات الإيجابية من النشرات الجوية على كافة المجالات سيما النقل الجوي والبري والبحري وغيرها.
وأضاف الشرعة أن اللجنة ستقوم بإعداد توصية للحكومة تبين أهم مطالب دائرة الأرصاد الجوية والتي يتمثل أهمها بتوفير كافة الإمكانيات اللازمة وزيادة الكوادر العاملة وتمكين العاملين من خلال تأهيلهم وتدريبهم.
وتابع أن اللجنة ستوصي كذلك بتعديل نظام الارصاد الجوية بالإضافة لتوصية سيتم احالتها للجنة المالية النيابية، تتضمن الطلب منها زيادة مخصصات دائرة الارصاد لدى إقرارها الموازنة العامة لعام 2019.
وطالب الشرعة بضرورة توحيد كافة التقارير الاخبارية المتعلقة بالنشرة الجوية بحيث تكون معتمدة من قبل دائرة الارصاد الجوية بهدف الابتعاد عن تشتيت المواطنين حول حالة الطقس، مؤكدا بالوقت نفسه على اهمية ان يكون هناك ضبط ومسؤولية في عملية تقديم النشرات الجوية.
بدورهم ثمن النواب جهود الدائرة مؤكدين ان اللجنة ستسعى قدر الامكان لتمكين ودعم الكوادر العاملة في الدائرة عبر تحفيزهم والعمل على تطوير ادائهم، داعين الى ضرورة رفد دائرة الارصاد الجوية بكافة المتطلبات اللازمة ليتسنى لها النهوض بعملها.
من جانبه أكد مدير عام دائرة الارصاد الجوية المهندس حسين المومني حرص الدائرة وسعيها الدؤوب للارتقاء بخدماتها، وتعميق مفاهيمها قدر الامكان من خلال تقليل الأخطار والكوارث التي قد يسببها الطقس والمناخ.
واضاف أن مسؤولية الارصاد الجوية تتضمن اصدار النشرة الجوية وتقديم الخدمات المختلفة الهادفة الى حماية الأرواح والممتلكات والمحافظة على البيئة والمساهمة في خدمة معظم القطاعات الداعمة للتنمية المستدامة، لافتا بذات الوقت الى أن الدائرة ساهمت خلال عملها برفع مستوى البنية التحتية واستدامتها لكافة القطاعات.
وبين المومني أن دائرة الارصاد ترسل يوميا أكثر من 250 نشرة جوية لمختلف الدوائر والمؤسسات الحكومية، حيث تتضمن تلك النشرات مجموعة من التحذيرات المستندة على التنبؤات العلمية بحالة الطقس المتوقع حدوثها.
وأضاف أن كثيرا من المؤسسات والدوائر الحكومية تعتمد على خدمات الدائرة سيما قطاع النقل بشكل عام وقطاع الطيران بشكل خاص، مشيرا الى ان الدائرة تقدم ما نسبته 80 بالمئة لقطاع الطيران، لافتا الى ان هناك 26 جهاز رادار موزع على كافة محافظات المملكة.
وأكد المومني ان الدائرة تعمل على توفير كل ما هو جديد بما يتناسب مع التطورات التكنولوجية بهدف تقديم الخدمة الامثل للوطن والمواطن.