القلعة نيوز : كابل - أعلن مجلس حماية الصحفيين الأفغان، عن مقتل 17 صحفيا، في مجموع 121 حادثة عنف، وقعت عام 2018.    
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي ترأسه، «نجيب الله شريفي»، رئيس المجلس، في العاصمة كابل، أعلن خلاله عن تقرير العمل للعام 2018.  وقال شريفي، أن القتل، والجرح، والتهديد، والسجن، يأتون على رأس حوادث العنف التي يواجهها الصحفيون في البلاد.
وأضاف أن أفغانستان تعد أخطر بلد على الصحفيين في العالم. 
وأوضح شريفي، أن المنظمات الإرهابية، مسؤولة عن حوالي نصف حوادث العنف المرتكبة ضد الصحفيين في أفغانستان 
وأفاد أن التوصل إلى مصدر المعلومة، من بين المشاكل التي يعاني منها الصحفيون في البلاد. 
وبين شريفي، أن العام الماضي شهد إغلاق 34 دار نشر في البلاد. وكالات