القلعة نيوز :

واشنطن -  أعلن مسؤولون أميركيون، أمس الجمعة، أنّ الأدميرال جون ريتشاردسون قائد العمليات البحرية الأميركية سيلتقي الأسبوع المقبل نظيره الصيني، في وقت يسعى بلداهما للحد من المخاطر العسكرية وسط التوترات التجارية بينهما.

 

وسيزور ريتشاردسون بكين ونانجينغ من 13 إلى 16 يناير، حيث سيلتقي قائد البحرية الصينية نائب الأدميرال شين جين لونغ.

 

وقال ريتشاردسون في بيان "التبادل الروتيني لوجهات النظر أمر ضروري من أجل تقليل المخاطر وتجنّب الحسابات الخاطئة".

 

وأضاف: "الحوار الصادق والصريح يمكن أن يحسّن العلاقة بطرق بنّاءة، ويساعد في استكشاف مجالات نتقاسم فيها مصالح مشتركة، ويخفف من المخاطر".

 

وستكون هذه الزيارة الثانية لريتشاردسون بصفته قائدا للعمليات البحرية الأميركية.وكالات