القلعة نيوز :  انخفضت أسواق الأسهم الأوروبية عند الفتح يوم الخميس، حيث طغى تأثر البنوك برسالة التيسير النقدي من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) على أثر أي دفعة تلقتها المعنويات عموما من تخلي المركزي عن رفع أسعار الفائدة مجددا هذا العام.

وتراجع المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.3 بالمئة، مدفوعا بانخفاضات في باريس ومدريد وفرانكفورت على العكس من رد الفعل القوي في الأسواق الآسيوية على بيان المركزي الأمريكي ومؤتمره الصحفي.

وتصدر المؤشر داكس الألماني التراجعات بانخفاض نسبته 0.5 بالمئة متأثرا بتراجع أسهم البنوك واحدا بالمئة.

وكانت أسهم شركات صناعة أشباه الموصلات نقطة متألقة، إذ تلقت الدعم من توقعات إيجابية بشأن القطاع صادرة عن ميكرون تكنولوجي، مما هدأ مخاوف بشأن تراجع الطلب على الهواتف الذكية. وارتفعت أسهم إنفنيون وإس.تي.ميكرو اثنين بالمئة.

وكان المؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني الوحيد الذي خالف الاتجاه العام بصعوده 0.3 بالمئة مع استفادة شركات التعدين من ارتفاع أسعار النحاس بفعل تراجع الدولار. (رويترز)