القلعة نيوز-

بحثت لجنة الصداقة الأردنية الإسبانية في مجلس الأعيان برئاسة العين عيسى حيدر مراد اليوم الأحد، مع سفيرة إسبانيا لدى المملكة أرانثاثو بانون، تعزيز التعاون الثنائي.

وأكد العين مراد عمق العلاقات التاريخية التي تربط المملكتين في مختلف المجالات بفضل العلاقة الوثيقة التي تربط العائلتين المالكتين في كلا البلدين الصديقين، مشددا على أهمية البناء على العلاقات القوية التي تجمع البلدين الصديقين، وتفعيل الاتفاقيات الموقعة بما يعزز التعاون الثنائي في مختلف المجالات لا سيما البرلمانية والاقتصادية والسياحية. واشار الى تطابق وجهات نظر البلدين في العديد من القضايا السياسية خاصة فيما يتعلق بتحقيق السلام والاستقرار في المنطقة.

من جانبها أشادت السفيرة الإسبانية بمستوى العلاقات القائمة، والحرص على تطويرها في مختلف المجالات، مثمنة دور الأردن بقيادة جلالة الملك في دعم جهود تحقيق السلام والاستقرار بالمنطقة وفق حل الدولتين، معربة عن تفهم بلادها للأعباء الإنسانية التي يتحملها الاردن نتيجة الأحداث بالمنطقة.

واستعرض أعضاء اللجنة فرص تعزيز العلاقات في مختلف المجالات، ومواقف الأردن تجاه قضايا المنطقة، وعلى رأسها القضية الفلسطينية، التي تشكل مفتاح الحل الرئيس للصراع العربي الإسرائيلي وإحلال السلام في المنطقة.