القلعة نيوز- اذن جلالة الملك خلال لقاء ابناء محافظة الكرك اليوم الاحد لمجموعة من الشبان بالحديث دون تنسيق مسبق.

وقال جلالته خلال اللقاء إن شبان يريدون التحدث عن مشاكلهم وهمومهم، آذنا لهم بالحديث، الامر الذي دعا شابان وفتاتان الى طلب الحديث.

وتحدثت هبة الله السلطان الشمايلة، بحديث اعتبره الحضور صريحا للغاية ويشخص الواقع.

وقالت الشمايلة امام الملك، "في الصيغة الملكية اخاطبك بـسيدي، مولاي، حضرة صاحب الجلالة، أما بالصيغة الواقعية أريد مخاطبتك بـوالدي،

انا اليوم هنا ﻷن لي شرف لقائك ﻷنقل لك الواقع، 

يا والدي، الوضع مش تمام والوضع ما بطمن والكرك مش بخير، سيدي شبابنا وضعه متدهور وضعه في الحضيض، شبابنا عاطل عن العمل باطل في نظر المجتمع، عالة على أهله، شبابنا حلمه يكون أسرة ويتزوج لكن يا سيدي ظروفهم ضدهم،

سيدي الرسالة التي يتم ايصالها لك هي رسالة ليست صحيحة، تماما مثل الطريق الذي مر موكبك من خلاله، سيدي هذا الطريق مش هيك بالايام العادية هاي الهم اسبوعين بلشانين فيها عشان يفرجوك انهم قايمين بدورهم ولا هي مش هيك،

سيدي، قبل فترة قمت بايعاز لاشراكنا بالحياة السياسية، يا سيدي ما اشركونا واستمر التجاهل النا، مسؤولينا قاعدين بستغلوا اسم فئتنا الشباب، لحتى يصعدوا على ظهرنا واحنا بالحقيقة مش مستفيدين 

سيدي، والدي، أنا بطلب من جلالتك انه يكون التواصل بيننا وبينك مباشر، خالي من الحمام الزاجل وأقصد بالحمام الزاجل مسؤولينا اللي احنا طلعناهم ومش مستفيدين منهم.