شدد وزير الصحة الدكتور سعد جابر بان الوزارة لن تتهاون في اتخاذ الاجراءات القانونية اللازمة لحماية كوادرها العاملة في المسشتفيات والمراكز الصحية، ولن تتنازل عن حقوق منتسبيها تحت اية ظروف في مختلف المرافق التابعة لوزارة الصحة.

وجاء تاكيد الدكتور جابر على اثر الاعتداء الذي تعرض له ثلاثة فنيي اشعة بقسم الاسعاف والطوارئ في مستشفى البشير.

وقد باشرت اليوم وزارة الصحة وادارة مستشفى البشير باتخاذ الاجراءات القانونية بحق المعتدين على الكوادر الصحية، حيث تم ايداع شكوى قانونية لدى المدعي العام ومحافظ العاصمة بحق المعتدين على كادر الاشعة في مستشفى البشير يوم أمس، هذا بالاضافة الى شكوى تم رفعها من قبل الفنيين المعتدى عليهم ، وقد تعرض هؤلاء الموظفين الثلاثة الى اضرار جسدية والضرب المبرح وكسور من قبل المعتدين في قسم الاسعاف والطوارئ بالمستشفى حسب تصريح مدير ادارة مستشفيات البشير الدكتور محمود زريقات.

ونتج عن الاعتداء السافر تحطيم جزء من جهاز الاشعة في قسم الاسعاف والطوارئ تم تقدير قيمتها بما يزيد عن خمسة وعشرون الف دينار قابلة للزيادة وقد القت الاجهزة الامنية المعنية على المعتدين الذين ابدوا مقاومة شرسة للشرطة وتم ايداعهم الى مركز اصلاح وتاهيل الجويدة.