القلعة نيوز : دشن رئيس وزراء الهند ناريندرا مودي في العاصمة البحرينية، الأحد، أعمال تطوير معبد "شريناتجي" الهندوسي.

ووفق وكالة الأنباء البحرينية الرسمية (بنا)، دشن مودي اليوم أعمال تطوير معبد "شريناتجي"، معربا عن سروره بزيارة المعبد الذي يعد أقدم المعابد الهندوسية في منطقة الخليج.

وخلال الزيارة، التي حضرها عدد من ممثلي الجالية الهندية، أزاح رئيس الوزراء الستار عن اللوحة التذكارية إيذانا ببدء أعمال التطوير.

وعد هذا المعبد "تجسيدا لقوة العلاقة الثنائية بين البحرين والهند".

ونقلت "بنا" عن رئيس جمعية "ثاتاي" (تهتم بشؤون الهندوس بالبحرين)، بوب تاكر، إن المعبد تم إنشاؤه من قبل الجمعية قبل 200 عام،؛ ليكون بذلك أول وأقدم معبد هندوسي في البحرين ومنطقة الخليج العربي.

وأوضح أنه جاءت الحاجة لإنشاء المعبد لتلبية احتياجات الجالية الهندوسية وكجزء من التزام الجمعية تجاه مجتمعها المغترب، ومن المؤمل أن يشهد المعبد أعمال ترميم وتطوير ستنتهي بحلول العام 2021.

ووصل مودي إلى البحرين، السبت، في زيارة ليومين هي الأولى من نوعها على مستوى رؤساء وزراء نيودلهي إلى المملكة، واستهلها بمحادثات ثنائية مع نظيره البحريني خليفة بن سلمان، عقب زيارة مماثلة للإمارات.

وتأتي زيارة مودي للإمارات والبحرين في وقت تتعرض فيه حكومته لانتقادات عالمية واسعة على خلفية تعاملها مع ملف إقليم كشمير ذي الغالبية المسلمة، المتنازع عليه مع الجارة باكستان.