القلعة نيوز  - عزيزة علي  عمان – في امسية جميلة من امسيات برنامج استقبال ام حفظي، الذي ادرجة منتدى الرواد على برامج نشاطاته الاجتماعية، اقامت جمعية الاسرة البيضاء ومنتدى الرواد الكبار امس ليلة سمر مع بني صخر بعنوان "إضاءات على تاريخ وعادات -حمر النواظر".  وتتكون اللجنة التحضيرية للتعليلة الصخرية من ..مها الفايز ..نايفةالزبن ..جمان مجلي ..سحر الفايز ..مزنة مجلي ..فرح الزبن ..رندة الفايز واية الفايز .
اشتملت الامسية على الكثير من مكونات المجتمع الاردني والتي يمثل بني صخر جزء منها، حيث تم بناء "شق"، وهو جزء من بيت الشعر الذي يتميز به البدوي، ويضم دلال القهوة، وسيف في الغمدِ معلق في واجهة بيت الشعر، وغيرها من مكونات هذا البيت، الى جانب العديد من الماكولات والحلويات الاردنية التراثية منها "الرشوف واللزاقيات الصاجية هي من لحمة "قاعود" والمناسف والهيطلية، وقدم شباب بني صخر رقصة الدحية.
 وقد شارك في ادارة هذه الامسية الزميلات جمان مجلي، أسيل الخريشا، وبحضور رئيسة جمعية الاسرة البيضاء ميسون العرموطي ومديرة منتدى الرواد الكبار هيفاء البشير، والعديد من نساء بني صخر اللواتي احضر معهن كل ما له ارتباط بعادات وتقاليد بني صخر. 
رحبت مديرة المنتدى هيفاء البشير بـ"نشميات بني صخر اللواتي يمثلنَّ البداوة الأردنية التاريخية"، قائلة في هذه الأمسية التراثية الجميلة التي يستضيفها المنتدى أتين نساء بني صخر يحملن العز والنخوة والشهامة والشجاعة الأردنية، ليقدمن ما لديهم من مكونات اجتماعية وثقافية. 
وأوضحت البشير ان أدرج هذا البرنامج الثقافي والاجتماعي "استقبال ام حفظي" هو إحياء لتقليد درجت عليه السيدات في قديم الزمان من التجمع في كل شهر في بيت إحدى السيدات للتسلية والتسامر والترفيه عن الذات وتبادل الفكر والمعلومات. وأشارت البشير الى تطوير هذا الاستقبال من خلال تلوينه بألوان تراثية لتعيد للذاكرة ما حاولت الحداثة أن تطمس معالمه لكنه ظلّ كنزاً في صدر الأجداد والجدات ولذلك في كل مناسبة حرصنا على ان نستضيف احدى المحافظات لإبراز تراثها وتحفيز المنافسة الشريفة ما بين محافظات المملكة. 
من جانبها رحبت رئيسة جمعية الأسرّة البيضاء ميسون العرموطي بالضيوف من بني صخر الذين حملوا طيب ذكراهم وأنبل عاداتهم الحميدة وكرم مضاربهم وأتوا في هذه الامسية التراثية، مؤكدة على وحدة الشعب الاردني الممتد في كل محافظات الاردن فهم حماة الوطن، لافتة الى ان منتدى الرواد هو رديف لدار الضيافة للمسنين، الذي حمل على عاتقه ادخال البهجة والسرور على قلوب رواده، وبث روح الأصالة والفكر لذلك تعددت انشطته، وسارت في كل الدروب بحثاً عما هو أصيل و ممتع ومفيد. 
من جانبها قالت الاعلامية جمان مجلي نحاول في هذه الامسية ان نلقي الضوء على اعادات وتاريخ بني صخر، هذه القبيلة التي تعتبر من اكبر واقدم قبائل شرق الأردن، وهي ممتدة من شمال الأردني الى جنوبه/ وان كان التركز في منطقة الوسط، نعتز بماضي وتاريخ الاجداد، كما يعتز كل اردني بماضية وعاداته، مؤكدة على ان الاردنيون يشكلون لوحة فسيفسائية جمالها بتنوعها وارتباطها مع بعضها البعضن لافتة الى بعض عادات بني صخر مثل الجاهه، واهمية القهوة العربية عندهم. ثم تحدثت الاعلامية اسيل الخريشة عن مكانة المرأة عند بني صخر منها العريس القديم عند بني صخر حيث كان اهل العريس لا يتكلفون الكثير من تحضيرات العرس فقد كان الجميع يساهم حسب قدرته في صورة من اجل الصور التكافل: تبدأ الاحتفالات بالعرس ابتداء من يوم الاثنين حيث يتم نصب بيوت الشعر ورفع الراية واطلاق الزعاريد.
Azezaali@yahoo.com