كشف نائب رئيس الوزراء الاسبق ممدوح العبادي عن احساسه أنه كان موحى للدكتور عمر الرزاز خلال توليه وزارة التربية والتعليم بتوليه رئاسة الحكومة المقبلة.

وقال العبادي خلال استضافته في برنامج جدل الذي يقدمه الزميل رجا طلب عبر فضائية (A one)، إن الرزاز كان سلسا أكثر من اللازم ومداخلاته قليلة ومسالما ولا يظهر عليه قوة في النقاش.

وبين العبادي أنه لا يجوز أن تكون السيرة الذاتية للوزير هي "صديق"، بل يجب أن يكون قادرا على ذلك، منتقدا وزراء في حكومة الرزاز واصفهم بـ "ليس فيهم الا انهم اصدقاء".

وأكد أن هناك اجماع على أن حكومة الرزاز هي الاضعف في عهد جلالة الملك عبدالله الثاني، مشيرا الى ان اداء الحكومة غير موفق، وتعاني من سوء الادارة.

وعن اقامة "الكازينوهات" في الأردن قال العبادي إنه لا يوجد ما يمنع في الدستور مستغربا عدم اقامة "كازينو" قائلا، "افضل من ان نبقى نشحد من اميركا وتحكمنا اميركا".

وعن الانتخابات أكد العبادي أن الدولة الأردنية فشلت فشلا ذريعا بتدخلها في الانتخابات قائلا "ما جابتلنا الا الاسوأ من النواب عندما تتدخل، يجب أن تكون الانتخابات القادمة نزيهة، ولا يوجد أحد من النواب الذين ينجحوا حاملا سيف".