القلعة نيوز : قالت منظمة "زيرو فساد" الأهلية، الثلاثاء، إن عدد البلاغات المقدمة من قبلها ضد عناصر في النظام السابق، بلغت 37 بلاغا، من بينهم وداد بابكر، حرم الرئيس المعزول عمر البشير، والقيادي بالحزب الحاكم السابق، عبد الرحمن الخضر.

جاء ذلك حسبما نقلت وكالة الأنباء السودانية الرسمية، عن المتحدث باسم المنظمة، المثنى أبو عيسى.

وأوضح أبو عيسى أن جلسات محاكمة المتهمين الذين قدمت المنظومة بلاغات ضدهم ستبدأ الأسبوع القادم.

وأضاف بأن من قدمت البلاغات ضدهم، تم الحجز الكامل على ممتلكاتهم، ومن بينهم وداد بابكر، حرم الرئيس السابق، والقيادي في حزبه، عبد الرحمن الخضر.

ولفت المتحدث باسم المنظمة إلى أنها استصدرت 30 أمر حظر سفر في مواجهة المتهمين بالفساد.

وأشار أبوعيسى إلى أن من بين البلاغات المقدمة، بلاغات حول "الفلل الرئاسية" و"اليخت الرئاسي" وغيرها.

وفي 21 أغسطس الماضي، بدأ السودان عهدا جديدا مع حكومة انتقالية مدتها 3 سنوات تعقبها انتخابات.

وعزل الجيش السوداني، في 11 أبريل/نيسان الجاري، عمر البشير من الرئاسة بعد 3 عقود من حكمه البلاد، على وقع احتجاجات شعبية متواصلة منذ نهاية العام الماضي.

وعقب إطاحة الجيش به أودع سجن الخرطوم، في زنزانة انفرادية، قبل أن يمثل في 16 يونيو/حزيران الماضي، أمام النيابة العامة بالخرطوم للتحقيق معه في تهم الفساد الموجهة إليه.