القلعة نيوز-
 عبر المكتب التنفيذي لرابطة الشباب الديمقراطي الأردني "رشاد" عن استنكاره واحتجاجه على استمرار الحكومة بالاستقواء على حق الطلبة الفقراء بالتعليم.


وشارك حشد مجموع الطلبة المتضررين الذين صدموا بنتائج المنح الداخلية التي يقدمها صندوق دعم الطالب الجامعي، والتي استثنت السواد الاعظم من الاستفادة تحت حجج وتصنيفات باهتة، وتبريرات غير مقبولة عزتها وزارة التعليم العالي الى ان ايرادات الصندوق للعام الحالي اصابها العجز لتفيض الموازنة الخاصة به عشرة ملايين دينار.

وقال إن سلوك وزارة التعليم العالي غير مبرر يستهدف الفئة الاضعف، ويحرمها من فرصة التعليم، علما ان موارد هذا الصندوق في الاصل يفترض ان تغطى من ضريبة الجامعات وضريبة المعارف.

وأضاف أن الامر يستدعي من كل الجهات ذات الصلة ان تتحمل مسؤولياتها وتصوب هذا الخلل الفادح بما يمكن الطلبة من الحصول على حقوقهم التي كفلها الدستور، املين ان يتم تدارك هذا الخلل بالسرعة الممكنة.