القلعة نيوز -

حصل مشروع لمعالجة المياه العادمة في محطات غسيل السيارات، الحاصل على دعم من مشروع البحث والإبداع لطلبة الجامعات الذي ينفذه صندوق الملك عبد الله الثاني للتنمية، بالتعاون مع مركز الملك عبدالله الثاني للتصميم والتطوير (الكادبي)، على براءة اختراع من مكتب براءات الاختراع والعلامات التجارية الأميركي، وبمساندة فنية من مكتب تتجير الملكية الفكرية في الجمعية العلمية الملكية.

ويشرف على المشروع الدكتور محمد معتوق، بمشاركة المهندسة رولا العقيلي والمهندس اليمان ابو رياش من جامعة البلقاء التطبيقية.

ويعمل الجهاز على معالجة المياه المستخدمة عند الغسيل وازالة الشحوم والزيوت منها، وتكمن أهميته من خلال معالجته للمياه بطريقة مبتكرة وغير تقليدية، وبمواد متوفرة في السوق المحلي، ورخيصة الثمن، ليتسنى إعادة استخدامها من جديد. وقال معتوق إنه عند تطبيق عمل الجهاز على أرض الواقع كانت نتائجه أكبر من التوقعات، مما أعطى حافزا للتطوير عليه لتفادي جميع المحددات، ومنها التخلص من الروائح الكريهة الناتجة عن المعالجة الأولية للمياه من خلال تطوير أسلوب لمعالجة المياه وتنقيتها.

يُذكر أن مشروع دعم البحث والإبداع لطلبة الجامعات، ينفذه الصندوق منذ عام 2004، من أجل توفير الأدوات اللازمة لطلبة الجامعات الأردنية نحو الإبداع والابتكار، وتقديم الدعم لهم لتنفيذ مشاريعهم وأبحاثهم بما يساهم في خلق مجتمع منتج وفاعل في النواحي العلمية والتعليمية.