الأربعاء .. ارتفاع جنوني لبعض السلع ، فأين وزير الصناعة والتجارة والتموين ؟

القلعة نيوز – خاص

مع فتح البقالات والمحال الصغيرة داخل الأحياء ، استغل بعض التجار حالة التهافت من قبل المواطنين فقاموا برفع أسعار العديد من السلع بصورة غير مبررة .

أسعار خضروات تجاوزت حدود المعقول رغم تسعيرة سابقة لوزارة الصناعة والتجارة ، فسعر كيلو البندورة والبصل وصل إلى دينار ، عدا عن سلع أخرى ارتفعت من قبل التجار بنسبة وصلت إلى مئة بالمئة ، في حين سادت سوق سوداء للدخان ، وبارتفاع في بعض الأنواع تجاوز السبعين بالمئة .

كاتب هذه السطور رغب بشراء علبة نسكافيه ، وكان سعرها السابق دينارين ونصف الدينار ، وأصرّ التاجر على بيعها بأربعة دنانير ، وهذا مؤشر خطير لتعاطي بعض التجار مع الأزمة الطارئة التي يواجهها الاردنيون والتي تستدعي تدخلا سريعا من قبل وزارة الصناعة والتجارة والأجهزة ذات العلاقة .

 

أصحاب المطاعم والحلويات يصرخون !

القلعة نيوز – خاص

مع قرار الحكومة بفتح البقالات داخل الأحياء ، ناشد أصحاب المطاعم والحلويات في العديد من مناطق المملكة السماح لهم بفتح محلاتهم ولو بصورة جزئية .

صراخ هؤلاء بات مسموعا في ظلّ الأوضاع التي يعيشها الأردن ، حيث يؤكد هؤلاء بأن الحالة التي وصلوا اليها نتيجة الإغلاق تهدد مصالحهم ، مناشدين الحكومة النظر إليهم بعين الرحمة ، خاصة وأنّ هذه المصالح تعيل آلاف العائلات في الأردن.

 

الرزاز وتعليماته المشددة للوزراء .. واستبعاد البعض

القلعة نيوز – خاص

من الواضح أن رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بات يتحكم بكافة مفاصل الأمور ويقود دفّة الحكومة باقتدار على الرغم من بعض عثرات وزراء في الحكومة أصبحوا بمثابة عبئا ثقيلا على الرئيس .

تعليمات مشددة صدرت من رئيس الحكومة لوزرائه بضرورة النزول إلى الميدان والإستماع مباشرة من المواطنين في كافة أنحاء المملكة ، حيث حدد الرئيس لكل وزير منطقة معينة يجب التواجد فيها ميدانيا .

وفي نفس الوقت جرى استبعاد بعض الوزراء من هذه المهام وهذا مؤشر على عدم الرضى عن أدائهم ، حتى بات يطلق البعض عليهم الوزراء الهواة ..

 

مواطنون .. لا نريد الإستماع لغير وزيري الإعلام والصحة

القلعة نيوز – خاص

في ظلّ الأزمة الحالية ومواجهة وباء كورونا ، يبدي الكثير من المواطنين رضاهم التام عن أداء وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة ووزير الصحة الدكتور سعد جابر ، حيث يرى هؤلاء المواطنون بأنّ أداء الوزيرين يلاقي ارتياحا كبيرا وإعجابا.

المواطنون يقولون .. بأنّ هذين الوزيرين استطاعا تقديم المعلومات للمواطن بشفافية ووضوح وصراحة وبأسلوب بات محببا لدى المواطن الأردني ، ويبدون رغبة بعدم رؤية أيّ وزير آخر ، باستثناء رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز الذي استطاع الفوز مجددا بثقة المواطنين الذين يرقبون الأداء بصورة حثيثة .

 

من هو السبب وراء أزمة توزيع الخبز بالباصات ؟

القلعة نيوز _ خاص

في المعلومات التي حصلت عليها القلعة أشارت إلى أنّ رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز رفض القيام بعملية توزيع الخبز بالباصات سواء في عمان أو المحافظات والتي واجهت فشلا كبيرا .

وتضيف أن وزيرين في الحكومة أصرّا على الآلية الفاشلة ، وشددا على نجاحها ، فكانت النتيجة التي رأيناها والتي ربما تؤدي الى كوارث في الأيام القادمة لا سمح لها .