القلعة نيوز: لقد عزلوا اربد يا وصفي... آهٍ آهٍ يا وصفي..كم هو مؤلم عزل الروح عن الجسد... وكم هو موجع أبعاد الابن عن امهِ وابيه ... وكم هو قاسٍ فراق الحبيبِ عن المحبوب...يا وصفي   اهٍ اهٍ يا وصفي.. كم هو مؤلم ان يَعزلُ الوطن جزءً منه، عنهُ محبةً لهُ وخوفأ عليه...لم يحدث ذلك يومأ يا وصفي...ولن يحدث بعد ذلك،، ليس كُرهأ لا قدر الله.. ليس عقابأ لا سمح الله.. ليس انتقامأ لا وحقُ لا آله إلا الله.... إنما لأجلهِ وخوفأ عليه،،وحُبأ له  نعم يا وصفي... انها اربد... تلك الروابي والتلال والسهول التي تخبرها جيدآ.. سُهولُنا فيها.. قمحُنا فيها.. كِنزنا فيها.. بدايتُنا فيها.. وروحُنا فيها... آهٍ كذلك لو تعلم أن قلوبنا فيها،،ومع ذلك عزلوها،.، لكننا نُطمئِنك انه الخير كل الخير فيها،،.  عارض صحي، طارئ اصاب جزءً منها يا سَيدي .. وسيتعافى بعون الله تعالى قريبأ... وعندئذ سنزور ضريحك لكي نُخبرك إنهُ تعافئ واصبح بخير...لأنهُ دومآ بخير، ولأنهُ نبض الوطن، وروحهِ، وشريانهِ، وقبلتهِ  كل صباحٍ ومساء وملاذهِ الآمن المُطمئن  وسيبقى،. ولِنتذكر معأ.....يا سيدي وصفي   إن الفرقه لن تطول،، وأن السهل لازال وسيبقى أخضرأ،، وأن شرشف القصب لازال مطرزأ بالورد،،وأننا لن ننام إلا حال عودتها معافاه، وأن رائحة الأهل والأحبه فيها ونشتمها من كل جزءٍ من أردننا الحبيب الغالي،،،. وسَنُغني معأ ذات صباحٍ قريب....  يومٍ على يوم لو طالت الفرقه... ما نسيت انا يوم..ما نسيت انا الرفقة عالبال بعدك يا سهل حوران،شرشف قصب ومطرز بنيسان عُرسك صبايا،، ولّمتك خلان... وآني غريب... اسأل عن الرفقة عالبال بعدك يا سهل حوران... يحرم عليّ أبدلك بالكون ريحة هلي منك.. يا سهل الخير بالله لو رحت المسا يا طير... مسي عليهم طالت الفرقه... سلامٌ عليك ِ.. سلام ٌعلى أهلِنا فيكي ... وسلامٌ على شهيدنا وصفي... يا اربد الخير....
المحامي خالد الشبلي العبادي