القلعة نيوز-قال وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء، سامي الداوود، الأحد، إن الحكومة اكتشفت وجود خلل في عملية منح التصاريح للتنقل خلال فترة حظر التجول.
وأضاف الداوود، خلال إيجاز صحفي بمركز إدارة الأزمات، أن التحدي الذي واجهته الحكومة، خلال فتر ةمنح التصاريح، هو ضيق الوقت، ووصل طلبات كثيرة من قطاعات تريد استثناءات لعاملين فيها.

وأوضح أن الخلل في منح التصاريح، كان يتعلق بتنظيم عملية التصاريح ومنحها للأشخاص المستحقين، لذلك نسقت الحكومة مع الجيش والجهات الأمنية، ونزلت إلى نقاط الغلق وسحبت التصاريح الممنوحة دون وجه حق.

وأضاف ان الحكومة اتخذت إجراءات إلكترونية بحق عدد من مستخدمي تصاريح مزورة، ووضعت آلية ستطلقها الأسبوع الجاري لتصاريح إلكترونية.