القلعة نيوز:


تبدأ السلطات الأردنية المختصة يوم الاثنين بخطة اخلاء نحو خمسة آلاف شخص من الاردنيين والمقيمين والضيوف، ممن نفذت بحقهم اجراءات الحجر الاحترازي الالزامي في فنادق بالعاصمة عمان والبحر الميت.
 
ومن بين المحجور عليهم سمو الأمير حسين بن طلال وسمو الأمير محمد بن طلال ابنا سمو الأمير طلال بن محمدن واللذين أدخلا بعد وصولهما إلى مطار الملكة علياء الدولي، الحجر الصحي في منطقة البحر الميت.


وكان مدير عمليات خلية ازمة كورونا العميد مازن الفراية، قال ان الحكومة نفذت على مدار الفترة الماضية اجراءات الحجر الاحترازي الالزامي لحوالي 5 الاف شخص من الاردنيين والمقيمين والضيوف، 

ومع انتهاء فترة الحجر التي امتدت اسبوعين سنبدأ الاثنين بخطة اجلاء من تواجدوا في الحجز الصحي الالزامي باستثناء من تواجدوا في فندق ريجنسي عمان بسبب تفاوت تاريخ دخول المحجور عليهم صحيا الى هذا الفندق، وذلك ضمن خطة اخلاء صحية ولوجستية وامنية تفصيلية.


واضاف العميد الفراية في ايجاز صحفي الاحد في المركز الوطني للأمن وإدارة الازمات، ان خلية ادارة الازمة عملت وبالتنسيق المشترك مع كافة الجهات ذات العلاقة على اعداد خطة اخلاء شاملة للأشخاص المحجور عليهم في الفنادق وعلى مرحلتين، الاولى تبدأ من الساعة السادسة صباحا يوم غد الاثنين ويجري خلالها اخلاء كافة الاردنيين المحجور عليهم من عمان والبحر الميت الى مناطق سكناهم وايصالهم الى بيوتهم، فيما تبدأ المرحلة الثانية من الساعة السادسة صباح يوم الثلاثاء ويجري خلالها اخلاء كافة الجنسيات غير الاردنية المحجور عليهم وحسب ترتيب سفاراتهم وبالتنسيق مع وزارة الخارجية وشؤون المغتربين.


واوضح انه سيتم ابلاغ الاشخاص المحجور عليهم من قبل ضباط الارتباط في الفنادق عن آلية الاخلاء والتوقيتات وحسب تعليمات غرف العمليات المخصصة، وستقوم فرق وزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية بإجراء الفحوصات اللازمة لفك الحجر واعطاء شهادة خطية بذلك، بالإضافة الى توقيع النزلاء على تعهدات خطية تتضمن الالتزام والتقيد بالحجر المنزلي لمدة 14 يوما، وفي حال عدم الالتزام ستطبق عليهم الاجراءات القانونية.


وبين انه ستتم عملية الاخلاء بواسطة سيارات تعمل بتطبيقات النقل الذكية وبالتنسيق مع هيئة تنظيم قطاع النقل البري ويجري السيطرة عليها من خلال غرف عمليات تم انشاؤها لهذه الغاية، مشيرا الى ان الحكومة ستتكفل بنقل وايصال المحجور عليهم الى بيوتهم مباشرة اعتبارا من السادسة صباحا لكل من اكمل مدة الحجر المخصصة ودون أي تكاليف مادية وذلك بهدف تقليل المخالطة وتطبيق اجراءات السلامة والوقاية العامة.