القلعة نيوز : حذرت الأمم المتحدة، السبت، من مجاعة في اليمن، خلال الأسابيع القليلة المقبلة، "ما لم يتم الحصول على تمويل فوري".

جاء ذلك في تغريدة لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (مقره نيويورك) عبر حسابه على تويتر مرفقة بمقطع فيديو.

وقال المكتب، إنه "‏دون تمويل عاجل، ستتوقف المساعدات المنقذة لملايين الأرواح باليمن في الأسابيع القليلة المقبلة، مما يعرضهم لخطر المجاعة".

وأضاف المكتب أن "هناك 20 مليون يمني حاليا يعانون من انعدام الأمن الغذائي (من أصل 30 مليونا)".

وأردف "يجب إنقاذ ملايين الأرواح في اليمن، وعلينا التحرك الآن"، مشددا على أن الوضع "لا يحتمل الانتظار".

ولفت المكتب إلى أن" الأمم المتحدة قدمت مساعدات إنسانية لـ 15 مليون يمني منذ ديسمبر/ كانون أول 2019 حتى يوليو/ تموز الجاري".

وفي 1 يوليو الجاري، أعلنت الأمم المتحدة أنها "تسلمت 558 مليون دولار فقط، من أصل مليار و35 مليون دولار تعهد بها المانحون قبل نحو شهر من ذلك التاريخ لدعم الاستجابة الإنسانية باليمن.

ويشهد اليمن للعام السادس حربا عنيفة أدت إلى إحدى أسوأ الأزمات الإنسانية بالعالم، حيث بات 80 بالمئة من السكان بحاجة إلى مساعدات إنسانية، ودفع الصراع الملايين إلى حافة المجاعة.

ويزيد من تعقيدات النزاع في اليمن أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس/آذار 2015، ينفذ تحالف عربي بقيادة السعودية، عمليات عسكرية في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، المسيطرين على عدة محافظات بينها العاصمة صنعاء.